القضية 1739 لسنة 2018 حصر أمن دولة – بروفايل مُحدّث

على خلفية مشاركتهم في وقفة عقب احتفالية نظمها حزب تيار الكرامة وحزب التحالف الشعبي لإحياء ذكرى ثورة يناير، قامت نيابة الدولة العليا خلال يومي 30،31 يناير 2019 بالتحقيق مع ستة نشطاء أغلبهم أعضاء في حزب الكرامة وهم: ( عبد العزيز فضالي، خالد بسيوني، مصطفى فقير، مهاب الابراشي، خالد محمود، جمال عبد الفتاح) وأمرت بحبسهم لمدة 15 يومًا على ذمة القضية 1739 لسنة 2018 حصر أمن دولة، ووجهت لهم تُهم بالتجمهر، ومشاركة جماعة إرهابية مع العلم بأغراضها، وإساءة استعمال وسائل التواصل الاجتماعي.

كان قد تم القبض على النشطاء الستة السابق ذكرهم مساء يوم الأحد 27 يناير، وتم إخفائهم مدة وصلت إلي 3 أيام في أحد مقرات جهاز الأمن الوطني، إلى أن ظهروا أمام نيابة أمن الدولة للتحقيق معهم خلال يومي الأربعاء والخميس 30،31 يناير على ذمة القضية 1739 لسنة 2018 ليصبح عدد المقبوض عليهم على ذمة القضية حتي الآن 17 شخصًا على الأقل، تم التحقيق مع معظمهم في النصف الأول من شهر يناير 2019.

أبرز المقبوض عليهم حتى الآن على ذمة القضية 1739:

1-عبد العزيز محمد الفضالي:

محام وعضو حزب الكرامة، ويبلغ من العمر 34 عاماً، تم عرضه على النيابة يوم 30 يناير، وأمرت النيابة بحبسه مدة 15 يوم على ذمة التحقيق.

2-خالد بسيوني:

طالب في الصف الثالث الثانوي وعضو حزب الكرامة، تم عرضه على النيابة يوم 30 يناير، وأمرت النيابة بحبسه مدة 15 يوم على ذمة التحقيق.

3-مصطفي فقير:

ناشط سياسي، تم عرضه على النيابة يوم 30 يناير، وأمرت النيابة بحبسه مدة 15 يومًا على ذمة التحقيق.

4-مهاب الابراشي:

هو محام وعضو حزب الكرامة، تم عرضه على النيابة مساء 31 يناير، وأمرت النيابة بحبسه مدة 15 يوم على ذمة التحقيق.

5-خالد محمود:

عضو حزب الكرامة، تم عرضه على النيابة مساء يوم 31 يناير، وأمرت النيابة بحبسه مدة 15 يوم على ذمة التحقيق.

6-جمال عبد الفتاح:

صيدلي وناشط سابق بحركة كفاية، ويبلغ من العمر 72 عامًا، تم عرضه على النيابة مساء يوم 31 يناير، وأمرت النيابة بحبسه مدة 15 يوم على ذمة التحقيق. جدير بالذكر بأن جمال كان قد تم إخلاء سبيله في شهر سبتمبر 2018 على ذمة القضية 482 لسنة 2018 بالتدابير الاحترازية

كانت نيابة أمن الدولة قد سبق لها التحقيق مع 11 متهمًا آخرين على ذمة هذه القضية، في النصف الأول من شهر يناير 2019، وهم:

أحمد سعد الدين علي

عبد الله محمد أحمد السيد

ممدوح حسن المحلاوي

هشام عادل جلال سليم

رضا محمد أحمد مبروك

أحمد عبد الدايم أمين

خالد مصطفى عرفة

عادل حسنى رمضان

حسام عفيفي

عبد العزيز سليمان سليمان محمد

أحمد عبد المنعم محسن طاحون

 

وإذ تدين الجبهة المصرية استمرار الهجمة الأمنية ضد النشطاء وأعضاء الأحزاب والحركات عبر اتهامهم في قضايا تتعلق بأمن الدولة ومنها القضية 1739 لسنة 2018، فانها تطالب بالإفراج الفوري والغير مشروط لهؤلاء المتهمين وغيرهم، والتوقف عن ملاحقة الأشخاص على خلفية نشاطهم السياسي السلمي.

ضع ردا