بعد أكثر من 5 شهور على احتجازه وإخفائه بعد إخلاء سبيله: “تدوير” حسام الدين علي قضية جديدة 58 لسنة 2020 أمن دولة

0

ظهر اليوم 5 يناير في نيابة أمن الدولة العليا المهندس حسام الدين علي (60 عام) زوج علا القرضاوي على ذمة قضية جديدة رقمها 58 لسنة 2020 حصر أمن دولة، واتهامه فيها “بالانضمام لجماعة إرهابية وارتكاب جريمة من جرائم تمويل الإرهاب”. وذلك بعد أكثر من 5 شهور من احتجازه وإخفائه بعد إخلاء سبيله في يوليو 2019 بتدابير احترازية على ذمة القضية 316 لسنة 2017 أمن دولة، والتي تم حبسه فيها لأكثر من عامين في سجن شديد الحراسة 2.

كان قد أخلي سبيل حسام في 19 يوليو 2019 بعد عامين من حبسه احتياطيًا على ذمة القضية 316 لسنة 2017 وهي نفس القضية التى كان محبوسًا فيها زوجته علا القرضاوي بتهم من بينها الانضمام لجماعة إرهابية، إلا أنه وعلى الرغم من ذلك ظل محتجزًا بقسم المقطم مدة أربعة شهور بعد قرار إخلاء سبيله، تم اقتياده بعدها إلي أحد مقرات الأمن الوطني وإخفائه هناك لمدة شهر ونصف، كان فيها مقيد اليدين ومعصوب العينين، إلي أن ظهر اليوم في النيابة.

جدير بالذكر بأن حسام كان قد ألقي القبض عليه قبل ذلك في 30 يونيو 2014 على، وتم حبسه لمدة عامين على ذمة القضية 473 لسنة 2014 المعروفة بقضية تحالف دعم الشرعية إلي أن تم إخلاء سبيله في مارس 2016، قبل أن يتم إعادة إلقاء القبض عليه في يونيو 2017. كما تجدر الإشارة أيضًا بأن زوجته علا القرضاوي بعد إخلاء سبيلها في يوليو 2019 تم “تدوير” قضيتها ووضعها على ذمة قضية أخري رقمها 800 لسنة 2019 بتهم مشابهة، من بينها الانضمام والتمويل.

أدارت النيابة مع حسام تحقيقًا لم يتجاوز الساعة حول نشاطه السابق في حزب الوسط، وسؤاله عن مواقفه تجاه 30 يونيو وجماعة الإخوان المسلمين. كما دفع المحامين بضرورة إخلاء سبيله فورًا ورفض عملية تدوير القضايا، كما قاموا أيضًا بالدفع بتزوير محضر ضبط حسام المحرر بتاريخ أمس.

 

 

Leave A Reply