من 6 يونيو إلى 11 يونيو 2020

0

فريق الجبهة بيجمع كل اللي يقدر يوصل له طول الأسبوع، عن إيه اللي حصل في المحاكم والنيابات، ويتابع أحوال الناس اللي بيتقبض  عليها ويشوف اتقبض عليهم ليه وإزاي

القبض :

لسه الصحفي أحمد أبو خليل مختفي قسريًا من يوم 3 يونيو، ولحد دلوقتي ما ظهرش في أي نيابة ومحدش من أهله يعرف هو فين.  

يوم الخميس 11 يونيو اتقبض على اتنين، الأم شريفة المعروفة باسم “شيري هانم” وبنتها نورا وشهرتها “زمردة” بتهمة “الاعتداء على مبادئ وقيم أسرية في المجتمع المصري”، وبكده يكونوا انضموا لقائمة من الستات والبنات اللي بيتقبض عليهم بنفس التهمة، بسبب استخدامهم لمواقع التواصل الاجتماعي، زي ما حصل مع حنين حسام ومودة الأدهم اللي لسه محبوسين احتياطيًا على ذمة قضايا مشابهة.

تحقيقات النيابة وجلسات تجديد الحبس :

يوم 7 يونيو ظهر أمام نيابة أمن الدولة العليا رزق على أحمد خليفة وإبراهيم علي أحمد خليفة بعد اختفاؤهم قسريًا لمدة أربع أيام واتحقق معاهم واتحطوا على ذمة القضية  558 لسنة 2020، ويوم 9 يونيو ظهر محمد شوقي بعد ما اختفى قسريًا لمدة 3 أيام، وتم ضمه لنفس القضية. وفي يوم 11 يونيو ظهر حسن فرج حسن بعد اختفاء قسري لمدة 5 ايام وتم وضعه أيضًا على ذمة القضية 558 لسنة 2020.

 وفي يوم 10 يونيو النيابة العامة أمرت بإحالة حنين حسام ومودة الأدهم و3 تانيين للجنايات، بتهمة  جديدة، هي” التعدي على القيم الأسرية”، وده بعد ما كانت غرفة مشورة محكمة الجنايات قبلت استئناف كان مقدم من حنين حسام اللي متهمة بنفس التهمة، وأخلت سبيلها. حنين في كلية آثار ورغم إن قاضي المعارضات اللي أخلى سبيلها في الأول قال إنه قراره ده حفاظًا على مستقبلها الدراسي، إلا إن استمرار حبسها هيكون سبب في ضياع السنة عليه لأنها مش هتقدر تقدم الأبحاث المطلوبة منها.   

محكمة الجنايات :

 

يوم 8 يونيو الدائرة الخامسة من دوائر الإرهاب برئاسة المستشار محمد سعيد الشربيني انعقدت عشان تنظر في أمر حبس 386 متهمين في 62 قضية من قضايا الإرهاب، وبعد ما استمعت المحكمة لمرافعات المحامين ومن غير وجود المتهمين، وقررت المحكمة استمرار حبسهم كلهم لمدة 45 يوم.  وفي نفس اليوم، محكمة جنايات القاهرة جددت حبس الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح رئيس حزب” مصر القوية” 45 يوم جديدة، أبو الفتوح محبوس من فبراير 2018 وبيعاني من تدهور شديد في حالته الصحية.

وفي يوم 9 يونيو، نفس دائرة المستشار محمد سعيد الشربيني اللي هي الدائرة خمسة ارهاب، انعقدت عشان تنظر في أمر حبس عدد من المتهمين في 5 قضايا تابعين لنيابة أمن الدولة، وبردو قررت المحكمة أنها تحبس جميع المتهمين لمدة 45 يوم.

وفي نفس اليوم، محكمة جنايات القاهرة جددت حبس إسلام جمعة ومحمود أبو زيد 45 يوم، إسلام ومحمد شغلتهم التصوير الصحفي و محبوسين من سنتين تقريبًا على ذمة القضية 441 لسنة 2018 ومتهمين بالانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون ونشر أخبار كاذبة.

أحكام

يوم 6 يونيو المحكمة الإدارية العليا لغت حكم قديم كان صادر من محكمة القضاء الإداري وكان بيلزم وزارة الخارجية بتجديد جواز سفر المرشح الرئاسي السابق أيمن نور. 

ويوم 7 يونيو محكمة النقض أيدت حكم كان صادر من محكمة الجنايات بالاعدام ل7 متهمين والمؤبد ل50 في قضية معروفة إعلاميا بـ” اقتحام قسم شرطة حلوان” وبكده أصبح حكم الإعدام نهائي وممكن يتنفذ في أي لحظة.

وفي نفس اليوم، محكمة الطعون العسكرية ودي أعلى محكمة في القضاء العسكري وتعادل محكمة النقض في القضاء المدني أصدرت حكم بالتصديق على إعدام متهم ليبي الجنسية اسمه عبد الرحيم المسماري وأيدت كمان حكم بالسجن المؤبد لخمس متهمين وحكم بالسجن المشدد 15 سنة لمتهم واحد، وحكم بالسجن لمدة 10 سنين لتسع متهمين وحكم بالسجن لمدة خمس سنوات لمتهم واحد وكل المتهمين دول  اتحكم عليهم في  قضية واحدة معروفة في الإعلام باسم “قضية الواحات”  ودي حادثة كانت في 20 أكتوبر 2017 واللي حصل ساعتها هو أن مجموعة من الإرهابيين اشتبكوا مع قوة من عناصر الشرطة أثناء مرورهم من طريق الواحات وقتلوا من قوات الشرطة 16 فرد .

وفي يوم 8 يونيو، الدائرة 5 من دوائر الإرهاب برئاسة المستشار محمد سعيد الشربيني، حكمت في اعادة محاكمة المتهمين الموجودين في القضية المعروفة في الإعلام باسم” اقتحام قسم شرطة التبين” بالسجن المشدد لمدة 15 ل12 متهم، والسجن المشدد 10 سنين ل12 متهم تانيين، وكمان عاقبت 7 متهمين بالسجن لمدة 7 سنوات، وألزمتهم كلهم بدفع 10 مليون جنيه قيمة التلفيات اللي حصلت في القسم وقت الاقتحام.

Leave A Reply