بعد إخلاء سبيلها عقب حبسها 18 شهر: “تدوير” جميلة صابر حسن فى القضية 880 لسنة 2020 واتهامها بالانضمام لجماعة إرهابية وتمويلها وإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي

0

رصدت الجبهة المصرية في 15 سبتمبر 2020 قرار نيابة أمن الدولة بتدوير ” جميلة صابر حسن” (31 عام – لديها مكتبة) في القضية 880 لسنة 2020 حصر أمن دولة عليا، حيث وجهت النيابة لها اتهامات بالانضمام لجماعة إرهابية وتمويلها ونشر وإذاعة أخبار كاذبة، بالإضافة لاتهامها بإساءة استعمال وسائل التواصل الاجتماعي. وذلك بعد إخلاء سبيلها عقب حبسها مدة 18 شهر على ذمة القضية 1739 لسنة 2019 أمن دولة.

كانت قد ألقت قوات الأمن القبض على “جميلة” يوم 27 فبراير 2019 أثناء سيرها تواجدها بمنطقة السيدة عائشة، على خلفية تحدثها عبر هاتفها بخصوص دعوة الإعلامى معتز مطر وحملته التي أطلقها مطلع العام 2019 تحت شعار” اطمن انت مش لوحدك”، وبعد أن قام الأمن بتفتيش هاتفها وعثروا على حسابها الخاص على موقع الفيسبوك مشاركتها الفيديو الخاص بدعوة ” مطر” للاحتجاج ضد السلطات.

وبعد إخفائها ليومين، ظهرت جميلة في نيابة أمن الدولة في 1 مارس 2019، حيث تم التحقيق معها على ذمة القضية 1739 لسنة 2019 واستمر حبسها على ذمة القضية حتى صدر القرار بإخلاء سبيلها بتدابير احترازية من محكمة الجنايات فى 22 أغسطس 2020، وبناءً على قرار إخلاء السبيل، تم نقلها إلى قسم شرطة المقطم تمهيدا لتنفيذ القرار، إلا أنه وفى 30 أغسطس نقلت “جميلة” إلى مقر الأمن الوطني بالعباسية حيث اختفت قسريًا هناك لمدة 15 يومًا، ظهرت بعدها أمام نيابة أمن الدولة مرة أخرى، حيث تم تدويرها وضمها لقضية جديدة رقمها 880 لسنة 2020 أمن دولة، وقامت النيابة بالتحقيق معها في التهم المنسوبة إليها والسابق ذكرها.

وفيما يخص الحالة الصحية لجميلة فقد أكدت مصادر للجبهة المصرية تدهور الحالة الصحية لها خلال  فترة حبسها ذمة القضية الأولى، حيث أنها مريضة بالصرع وقد تعرضت فى تلك الفترة لنوبات صرع متكررة أدت لإصابتها بنزيف شديد في الفم والأنف.

Leave A Reply