لتشجيعهم النادي الأهلي قبل بطولة كأس العالم للأندية وإحياء ذكري شهداء الأولتراس: حبس محمود رمضان وأحمد السيد حلمى في القضية 260 لسنة 2021 أمن دولة

0

رصدت الجبهة المصرية لحقوق الانسان يومى 4 و 6 فبراير 2021 قرارات نيابة أمن الدولة بحبس محمود رمضان محمود احمد (21 عام – طالب فى جامعة القاهرة الجديدة) و أحمد السيد حلمى احمد عبدالعزيز ( 20 عام –  طالب فى كلية التجارة  جامعة القاهرة) فى القضية 260 لسنة 2021 أمن دولة، وذلك بعد اتهامهم بالانضمام لجماعة إرهابية هي (ألتراس أهلاوى)، والاشتراك فى تجمهر مكون من أكتر من 5 أفراد لكل منهما، وذلك على خلفية تشجيعهم النادي الأهلي قبل سفره لبطولة كأس العالم للاندية في قطر، وإحياء ذكرى 74 شهيد من جمهور النادى الأهلى فى ذكرى وفاتهم.

كان قد قام محمود و5 من أصدقائه من محبى النادى الاهلى بعمل لافتة دونوا عليها عبارات تشجعية لدعم النادي الأهلي قبل سفره لبطولة كأس العالم فى قطر يوم 1 فبراير، ووقفوا بها أمام مقر النادى أثناء خروج اللاعبين بعد انتهائهم من التمرين. ولإحياء ذكرى 74 شهيد من جمهور النادى الأهلى فى ذكرى وفاتهم قاموا بشراء قطعة قماش بطول 12 متر ودونو عليها عبارة “على العهد باقون”، ووقفوا بها على طريق الاوتوستراد قاطعين الطرق فى مقابل السيارات لمدة دقيقة، ثم قام واحد منهم بإشعال شمروخ فى الجو. ظهر هذا المقطع وتم نشره على مواقع التواصل الاجتماعى، وبعد قيام الأمن الوطنى بتفريغ الكاميرات على الطريق وكذلك الفيديو المنشور، تم التعرف على واحد منهم والذى قام بالإرشاد عن الخمسة الباقيين، حيث ألقي القبض عليهم جميعًا.

أول المقبوض عليهم كان الطالب محمود رمضان والذي ألقي القبض عليه فى 2 فبراير 2021 من منزله بمنطقة البساتين حيث تم اخفاؤه لمدة يوم كامل بمقر الأمن الوطني فى قسم شرطة البساتين أولًا، ومنها تم نقله إلى قسم شرطة المعادى، وفى اليوم التالى 4 فبراير 2021 ظهر “محمود رمضان” فى نيابة أمن الدولة للتحقيق معه وسؤاله عن ما اذا كان منتميًا لمجموعة ألتراس أهلاوى، ليتم بعدها حبسه 15 يومًا على ذمة القضية 260 لسنة 2021 أمن دولة بتهمة الانضمام لجماعة إرهابية هي (ألتراس أهلاوى)، والاشتراك فى تجمهر.

وللوصول لمصدر الشماريخ، قامت قوات الأمن بإلقاء القبض على “أحمد السيد” يوم 3 فبراير 2021 من منزله بمنطقة البساتين كما تم إخفاؤه هو الآخر لمدة يومين في مكتب الأمن الوطنى بقسم شرطة المعادى، وهناك تم التحقيق معه داخل جهاز الأمن الوطنى بالمخالفة للقانون، وتم سؤاله عن ما إذا كان منضمًا لمجموعة ألتراس أهلاوى وعن بيعه للشماريخ، كما تم سؤاله عن الأماكن التى يقوم منها بشراء المفرقعات والشماريخ، بعد ذلك تم نقله إلى قسم شرطة البساتين للتعرف على باقى الأفراد الذين تم إلقاء القبض عليهم فى على خلفية ماحدث، والإرشاد عن أماكن بيع الشماريخ وعن الذين يقومون ببيعها. وفى يوم 6 فبراير 2020 ظهر ” أحمد السيد فى نيابة أمن الدولة للتحقيق معه فى القضية 260 لسنة 2021 والتى وجه له فيها نفس الاتهامات الموجهة لمحمود.

 جدير بالذكر، بأنه وعلى إثر إرشاد أحمد الأمن الوطني لأماكن بيع الشماريخ التي يقوم بالشراء منها من منطقة حارة اليهود، يؤكد محامون للجبهة المصرية بأن قوات الأمن قامت بإلقاء القبض علي بعضهم، ومن ثم التحقيق معهم في نيابة أمن الدولة.

Leave A Reply