بعد 18 يومًا من احتجازه وإخلاء سبيله من قضية أخري: تدوير أنس السلطان مدير مدرسة شيخ العمود في القضية رقم 238 لسنة 2021 أمن دولة واتهامه بالانضمام لجماعة إرهابية

0

رصدت الجبهة المصرية اليوم تحقيق نيابة أمن الدولة مع أنس حسن حسين السلطان ( 30 عام ) مؤسس مدرسة شيخ العمود على ذمة القضية 238 لسنة 2021، ووجهت له النيابة اتهام بالانضمام لجماعة إرهابية، وقررت حبسه خمسة عشر يومًا على ذمة التحقيق في القضية الجديدة، وذلك بعد 17 يومًا من احتجازه ووضعه في قضية أخرى وإخلاء سبيله منها.

يذكر أن أنس السلطان تم استدعائه من قبل جهاز الأمن الوطنى يوم 7 فبراير 2021 وتوجه بناءً على هذا الاستدعاء إلي المقر يوم 8 فبراير وتم التحقيق معه عن مدرسة شيخ العمود، وظل محتجزا فى مقر الأمن الوطني بمنطقة العباسية إلى أن تم عرضه بعدها بأ 10 أيام في نيابة مدينة نصر يوم 18 فبراير وتم التحقيق  معه على ذمة القضية رقم 3710 لسنة 2021 جنح مدينة نصر، بتهمة الانضمام لجماعة إرهابية ونشر أخبار كاذبة،  وقررت النيابة حبسه أربعة أيام على ذمة التحقيقات.

وفى 20 فبراير قررت محكمة جنح مدينة نصر إخلاء سبيله بكفالة قدرها عشرة آلاف جنيه، واستأنفت النيابة على قرارالإخلاء، إلا أن محكمة جنح مستأنف مدينة نصر المنعقدة بغرفة المشورة رفض استئناف النيابة وأيدت إخلاء سبيله، وتم سداد الكفالة بتاريخ 21 فبراير وظل بعدها لمدة يوم واحد فى قسم مدينة نصر أول في إنتظار موافقة الأمن الوطني على قرار إخلاء سبيله، ثم تم نقله إلى مقر أمن الدولة فى العباسية والتحقيق معه مرة أخري من قبل الأمن الوطنى وهو معصوب العينين ومقيد اليدين (مكلبش) وسؤاله عن مدرسة شيخ العمود وتوجهاته الدينية، وظل مختفيًا بعدها لمدة ثلاثة أيام فى مقر الأمن الوطنى بالعباسية إلى أن ظهر اليوم في نيابة أمن الدولة للتحقيق معه في القضية المذكورة أعلاه.

Leave A Reply