لتوزيعها مواد غذائية على فقراء: حبس بشري إبراهيم في القضية ٩٧٠ لسنة ٢٠٢٠ بتهمة الانضمام وتمويل جماعة إرهابية

0

رصدت الجبهة المصرية لحقوق الإنسان في ٢٢ أبريل ٢٠٢١ تحقيق نيابة أمن الدولة مع بٌشرى ابراهيم محمد على (٤٥ عام- تعمل في تغسيل المتوفين) على ذمة القضية 970 لسنة 2020 أمن دولة، ووجهت لها النيابة اتهامات بالانضمام لجماعة إرهابية وتمويلها، وذلك بعد تعرضها لانتهاكات من بينها إخفائها قسريًا لمدة ٦ أيام والتعدي عليها بالضرب عقب إلقاء القبض عليها وزوجها على خلفية قيامهم بتوزيع مواد غذائية مثل الأرز والتمر والمكرونة (شنط رمضان) على عدد من الأسر المحتاجين، وتم التحفظ على عدد من شكائر تحتوي هذه المكونات باعتبارها أحراز.

كان قد ألقي القبض على بُشرى بتاريخ 16 أبريل 2021 من قسم شرطة، بعد أن تواصل معها أحد الاشخاص عن طريق الهاتف وطلب منها الحضور الى أحد مراكز الشرطة لتفاجئ بالقبض على زوجها من المنزل وتحريز المواد الغذائية التى تقوم بتوزيعها على الفقراء والأسر المحتاجة فى شهر رمضان، واتهموهما بتوزيع هذه المواد على أسر جماعة الإخوان المسلمين، وعندما أنكرت بشري ذلك وشرحت لهم الأمر، فوجئت بقيامهم تعصيب عينيها هى وزوجها واصطحابهم الى مكان غير معلوم، وقام القائمون على ضبطها بالتحقيق معها داخل هذا المكان، وتعدوا عليها بالسب والضرب على رأسها واللكم فى وجهها، وظلت هناك الى أن عرضت على نيابة أمن الدولة العليا على ذمة القضية 970 لسنة 2020 حصر أمن دولة عليا .
أكد محامون للجبهة المصرية بأن بشري ذكرت في تحقيقات نيابة أمن الدولة أنها تقوم بتوزيع هذه المواد الغذائية كل عام على الفقراء فى البلدة التى تقطن بها، وذلك لحساب أناس ميسورين الحال تعمل معهم على سبيل المساعدة منذ خمس سنوات، وان الأسر المستهدفة جميعهم فقراء ومرضى وايتام وليس لهم علاقة بالسياسة. في حين قامت النيابة بحبسها ١٥ يومًا على ذمة التحقيق.
 

Leave A Reply