بعد ٤ أيام من إخفائه: حبس الدبلوماسي السابق يحيى نجم في القضية 915 لسنة 2021 أمن الدولة لاتهامه بالانضمام لجماعة إرهابية ونشر أخبار كاذبة واساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي

1

رصدت الجبهة المصرية لحقوق الإنسان يوم 2 يونيو 2021 قرار نيابة أمن الدولة حبس يحيى زكريا عثمان نجم (52 عام – دبلوماسي سابق بسفارة مصر في فنزويلا) على ذمة القضية 915 لسنة 2021 أمن دولة، ووجهت له النيابة عدة اتهامات، أهمها الانضمام لجماعة إرهابية، وإذاعة أخبار كاذبة وإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، وذلك بعد أربعة أيام من إخفائه قسريًا عقب القبض عليه.

كان قد ألقى القبض على ” يحيى ” من منزله بمنطقة الزيتون فجر يوم 29 مايو 2021، بواسطة شخصين من قوات الأمن أحدهم يرتدي زى مدني وأخر ميري، حيث قاموا بالاستيلاء على جهاز اللابتوب الخاص به بالاضافة إلى “الموبايل” ومبلغ مالى قدره 200 دولار و 700 جنيهًا، ثم تم اقتياده إلى أحد مقرات الأمن الوطني بمنطقة السلام حيث قام رجال الأمن الوطني بسؤاله حول منشوراته على صفحته الشخصية في موقع التواصل الإجتماعي ” فيس بوك” وظل هناك لمدة أربعة أيام حتى تم عرضه يوم 2 يونيو على نيابة أمن الدولة، والتى قامت بالتحقيق معه فيما نسب إليه من اتهامات والموجودة في محضر التحريات المحرر من قبل جهاز الأمن الوطني،  وفى نهاية جلسة التحقيق قررت النيابة حبسه مدة 15 يومًا على ذمة التحقيق فى القضية 915 لسنة 2021 أمن دولة.

تعليق واحد

  1. الرجاء ما الوضع الحالي بالنسبة للأستاذ الدبلوماسي السابق المعتقل يحيى زكريا نجم.

Leave A Reply